كيفية الزواج في امراة فرنسية

كيفية الزواج في امراة فرنسية


الزواج من بنات فرنسيات من أجل الهجرة الى فرنسا، هو شيء يرغب فيه الكثير من الشباب، خصوصا الفرنسيات المسلمات، بسبب صور الفتيات الفرنسيات الجمبلات على الانترنت، و بسبب ما هو معروف من حسن وجمال نساء فرنسا، وكذلك من أجل العيش في هذا البلد الذي يعتبر مهد الديموقراطية وحقوق الإنسان وبلد الحريات.

الزواج من فتاة فرنسية بعد علاقة حبّ
من أجل هذا عليك البحث عن بنات فرنسا للتعارف والزواج على مواقع الدردشة والتعارف الجاد، حيث تبحث في مواقع الزواج عن فرنسيات بواصفاتك المفضلة، مثلا فرنسيات مسلمات، أو عن صور بنات من باريس أو مونبوليي مثلا، ثم بعد ذلك تعميق التعارف مع الفتاة الفرنسية عن طريق المكالمات الهاتفية على أرقام واتساب الفرنسيات أو على فيسبوك.

وتعتبر هذه أكثر الطرق التي مكّنت الشباب من إيجاد على الزوجة الفرنسية المناسبة، حيث أن فتيات هذا البلد بنات جميلات معروفات بالرومانسية والتفهّم. الفتاة الفرنسية لا تبحث عن الزوج الذي يملك المال الكثير، بل هي غالبا تنجذب للشاب الجادّ المثقف الواعي والقادر على تحمّل المسؤولية الزوجية.

بعد دخول التراب الفرنسي بتأشيرة الزواج، يمكن للزوج الأجنبي العمل بطريقة قانونية، كما يمكنه بعد مرور 3 سنوات على الأقل أن يحصل على الجنسية الفرنسية ويصبح بذلك متمتّعا بكل ما يتمتّع به المواطن الفرنسي من حقوق، كما يلتزم بكل الواجبات المفروضة على الفرنسيين.

 الزواج عن طريق الكذب
ويتلخص هذا النوع من الزواج في التسجيل في مواقع الدردشة والشات مع بنات من فرنسا والتظاهر بالوقوع في حبّ الفتاة، ثم طلب الزواج منها. ويستهدف الشباب، في الغالب، النساء الكبيرات في العمر، من أجل الحصول على الإقامة في فرنسا لا غير. الزواج بهذه الطريقة أمر غير مرغوب، بسبب عدم جدّيّته وكذلك لأنه قد ينتج عنه أطفال يصبحون فيما بعد ضحايا لهذا الزواج.

كما أن شبابا كثيرين يفضلون البحث عن أرقام هواتف واتساب فرنسيات والدخول معهن في محادثات، قد يتظاهر الشاب بالوقوع في غرام الفرنسية بهدف عقد الزواج والهجرة إلى فرنسا بفضل تأشيرة الزواج.

 الزواج من بنت فرنسية مقابل المال
حيث يمكن عقد اتفاق مادي مع بنات من فرنسا للزواج، وذلك من أجل الهجرة عن طريق تأشيرة الزواج، ويكون الزوجان في هاته الحالة متفقين على الطلاق بعد حصول المهاجر أو المهاجرة على أوراق الإقامة الرسمية في فرنسا.

انتشرت هذه الطريقة بشكل لافت في الفترة الأخيرة، حيث يوجد أشخاص ومواقع على الانترنت تقوم بدور الوساطة في عقد مثل هذا الزواج بعد توصل الزوجة أو الزوج الفرنسي بمقابل مادي يتم الاتفاق عليه مسبقا.
أحدث أقدم