تعدّ السفينة السياحية “Harmony Of The Seas”، الأكبر حتى الآن، والتي قد يحتاج روّادها لاستخدام أجهزة “GPS”، ليتمكّنوا من الوصول إلى غرفهم، وتم تصنيعها بالكامل في خليج سانت نزر بفرنسا، وتستعدّ للإبحار خلال أيام، وذلك بحسب ما جاء في صحيفة “الدايلي ميل” البريطانية.
ويتعدّى طول السفينة السياحية ارتفاع برج “إيفيل”، وتزن 227 ألف طن، وخضعت للاختبار في رحلة تجريبية الأسبوع الماضي، وتتكوّن من 18 طابقاً، وبها حديقة تحتوي على 10.587 نوع من النباتات، 52 شجرة ارتفاعها 20 قدماً.
وتكلّف بناؤها 800 مليون دولار أمريكي، والسفينة بها مجموعة من الأجنحة الملكية، ويبلغ تكلفة إيجار الجناح الملكي لمدة أسبوع واحد 7525 جنيهاً إسترلينياً، ويشمل وجود خدم خاص بنزلاء الجناح.
وتضم 16 مطعماً ومقهى لتختار من بينها الذي يناسبك، كما يوجد أيضاً ملاهٍ ترفيهية، ومسرحاً غنائياً كبيراً وقاعات سينمائية ضخمة، وملاهي مائية.
أحدث أقدم