حديقة الاغوانا في الاكوادور الفريدة من نوعها , الكثير من الحدائق في العالم بها الحمام 
وعادة الناس تذهب للحديقة لاطعام الحمام, لكن في حديقة السحالي الناس تطعم السحالي 
وهذا ما يجعل من هذه الحديقة , نوعا مميزا, اضافة الى ان السحالي تختلط بالحمام في 
علاقة جميلة, دون ان تسبب اي ادى لها. 



قد يبدو شكل هذه السحالي مخيف لكنها أليفة ومحبوبة .

هذا النوع هو واحد من أكثر الأنواع الموزعة في الإكوادور بكاملها ، وهو مستوطن في قطعة من الغابات تبلغ مساحتها 20 ميل مربع في غابة ميندو في ساعتين شمال كيتو. حتى عام 1963 ، كانت السحلية المميزة تُرى بشكل روتيني في الوادي ؛ ثم اختفت لأكثر من 40 سنة. استمر الحديث عن التعريض للخطر أو الانقراض حتى بعد أن رصد مراقب الطيور سحلية بينوكيو في عام 2005.


الحديقة تقع في مدينة غواياكيول وهي اكبر مدينة في الاكوادور.
















أحدث أقدم